العثور على العداء الإكوادوري كينيونيس مقتولاً


كشفت وزارة الرياضة الإكوادورية أن العداء أليكس كينيونيس (32 عاماً) قتل بالرصاص في ميناء غواياكيل في جنوب غربي البلاد.

وقالت الوزارة في حسابها على تويتر “ببالغ الأسى نؤكد اغتيال رياضينا أليكس كينيونيس”.

وقال مصدر بالشرطة إن العداء المتخصص في سباق 200 متر وهو سباق فاز فيه بميدالية برونزية في بطولة العالم في الدوحة عام 2019، عثر عليه ميتاً في منتصف الليل تقريباً الجمعة، مضيفاً أن كينيونيس أصيب أثناء إطلاق النار عليه حيث كان مع شخص آخر مات هو الآخر.

وأوضحت الوزارة في بيان نُشر على تويتر “فقدنا رياضياً عظيماً، شخصاً جعلنا نحلم”، واصفة إياه بـ”أفضل عداء في تاريخ بلادنا”.

كما أشاد الرئيس الإكوادوري غييرمو لاسو بكينيونيس على تويتر: “أصدق تعازينا لأحبائه. أتمنى أن يرقد بسلام. أولئك الذين يقتلون الإكوادوريين لن يفلتوا من العقاب. سنرد بقوة”.

وخاض كينيونيس نهائي سباق 200 م خلال دورة الألعاب الأولمبية عام 2012 في لندن، وغاب عن النسخة الأخيرة في طوكيو هذا الصيف.

قد يهمك ايضاً